تقع إلى الشرق من محافظة الوجه على بعد 72كم, وهي قرية يوجد بها موقع أثري صغير، تنتشر على سطحه كسر الفخار والخزف الإسلامي الذي يعود تاريخه إلى القرنين الهجريين الثالث والرابع، وبجانب هذا الموقع توجد بركة وآثار قنوات للري، إلى جانب وجود كتابات كوفية مبكرة منقوشة على الصخور، وكانت بدا محطة رئيسة على طريق الحج المصري.​