مدينة الطائف
  مدينة الورود، من أحيائها وبساتينها يفوح شذا العبير، جمال طبيعتها الخلابة وفاكهتها المميزة ومناخها وقدمها التاريخي ما يميزها عن باقي البقاع في جزيرة العرب.

لتستمتع بأجمل عطلة قصيرة، أو لتجعل عطلتك نهاية أسبوع لا ينسى, تعرف على فن العمارة الحجازي القديم الذي يرسمه بقايا سور الطائف التاريخي والحنين والدفيء الذي يلف حارتي فوق وأسفل, ولتسافر في الزمن لا تنسى زيارة متاحف عكاظ، والوطني، وشبرا، ولأجمل المغامرات يمكنك التحليق بواسطة التلفريك فوق المرتفعات الجبلية الشاهقة لتمتع ناظريك بالطبيعة المفعمة جمالاً وخضرة.

لتكن رحلتك أطول يمكنك استقلال سيارتك والتوجه إلى البلد الأمين مكة المكرمة من خلال طريق الهدا الذي يرسم لوحة رائعة لم تشاهدها العين من قبل، وخلال ساعة واحدة يمكنك الوصول إلى جدة والتمتع بسحر البحر وليالي السهر، ولرحلة جبلية تستطيع التوجه إلى الباحة التي تبعد حوالي 250 كم عن المدينة.

​​​​​​​​​​​​